الأخبارشؤون اقليمية

العميد سريع يتوعّد التحالف السعودي بالرد على جرائمه الأخيرة

مرآة الجزيرة

رداً على الغارات الجوية المكثفة التي برتكبها التحالف السعودي مؤخراً، قال المتحدث بإسم القوات اليمنية المسلحة العميد يحيى سريع أن القوات اليمنية ستتصدّى لهذا التصعيد برد مناسب دفاعاً عن اليمن وأهله.

العميد سريع وفي بيانٍ مقتضب بيّن أن “‏ما يقارب 300 غارة جوية شنها طيران العدوان خلال السبعة الأيام الماضية على مختلف المحافظات، منها غارات أدت إلى وقوع شهداء وجرحى”. وأضاف “التصعيد الخطير للعدوان لن يمر دون رد مناسب، ومن واجبنا الدفاع عن شعبنا وبلدنا”.

ويشن التحالف السعودي غارات يومية بصورة متواصلة استهدفت أيضاً محافظات مأرب والجوف وصعدة وحجة والبيضاء وراح ضحيتها عشرات المدنيين بين شهداء وجرحى، وذلك في إطار تكثيف التحالف للإعتداءات على الشعب اليمني في الآونة الأخيرة.

وبلغت حصيلة الغارات التي شنها التحالف السعوي خلال خمسة أيام أكثر من 150 غارة استهدفت محافظات ومواقع يمنية عديدة. ثم تضاعفت الغارات خلال اليومين الأخيرين لتصبح 300 غارة جوية.

في سياقٍ آخر، أكد مصدر عسكري يمني أن قوات الجيش واللجان تمكنت من قتل وإصابة عدد كبير من قوات التحالف السعودي بينهم قادة كتائب، وتدمير مدرعة و3 آليات، وذل في جبهة ناطع.

كان ذلك وفق المصدر خلال التصدي لزحف قوات التحالف بإتجاه جبهة ناطع، والذي استمر “لأكثر من 10 ساعات مسنوداً بـ15 غارة لطيران العدوان”. وأكد المصدر “انكسار الزحف وتكبد العدو خسائر كبيرة في العديد والعتاد”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى